0 تصويتات
في تصنيف المصدر السعودي بواسطة
اكتب مرحلة من سيرتك الذاتية تسرد فيها طبيعة العلاقة؟

متابعة اسئلة الطلاب في الكتاب الدراسي للفصل الدراسي الثاني ف2.

حيث المعرفة العامة للجميع هو شعار موقع عروف نتابع معكم الحلول الصحيحة المختصره للاسئلة التعليمية للطلاب.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة
كل شخص في العالم لديه أصدقاء ، يرافقنا في كل الظروف ، سواء من الفرح والحزن، بدون أصدقاء ، قد تشعر حياتنا بالفراغ.

ومع ذلك ، فإن العلاقة المصادقة لها العديد من المراحل التي يجب أن تمر قبل أن يصبح شخص صديقا، المراحل التي مررت بها لتكوين صداقات هي كما يلي :

بدءا من شخص غريب ، التقيت مع العديد من الغرباء كل يوم، في النهاية ، أصبح بعضهم أصحابي، و في هذه المرحلة ، لم أكن أهتم بهذا الشخص حقًا.

كانت المرحلة التالية هي مجرد التعرف ، كنت أعرف القليل عن هذا الشخص ، ولم يكن الأمر عميقًا حتى تفاعلت معهم في البداية حيث كان لا يزال ضئيلًا.

 المرحلة التالية هي الصحبة او هم أصبحوا اصحابا لي ، في هذه المرحلة ، أقضي وقتًا طويلاً معهم ، وتبادل القصص والتحدث عن أنفسنا ، وأدعو أصحابي لتناول الغداء أو للتجميع لمعرفة بعضنا البعض.

المرحلة الأخيرة هي المصادقة أو بقينا نحن أصدقاء، نصدّق بعضنا البعض لقربنا، في هذه المرحلة لدينا ارتباط عاطفي وقبول متبادل وقادرون على فهم بعضنا البعض. و في هذه المرحلة ، أنا أعرف أسرهم و بالعكس وهم يعرفون أسرتي

ومع ذلك ، كلما نزداد ​​في العمر، كان من الصعب علينا أن نكون صديقا مع شخص ما. بناء العلاقة العاطفية يستغرق وقتا طويلا، و لا سيما ، في مرحلة البلوغ ، لكل فرد أنشطته الخاصة ، مما يجعلنا من الصعب في قضاء بعض الوقت معًا.

اسئلة متعلقة

...